الأحد، 24 يناير، 2010

الداخلية تُصدر أوامر اعتقال بحق المُحتجزين من الأقباط فى نجع حمادى، وبلطجية الإتاوات والحرائق فى بهجورة يتمتعون بكامل حُريتهم!!

segn_0101

تقرير/ شريف رمزى المُحامى

أكد عدد من أهالى الأقباط المُحتجزين على خلفية الأحداث فى نجع حمادى أن أوامر اعتقال قد صَدرت بحق أبنائهم بالتزامن مع قرار النيابة العامة حجزهم 15 يوم على ذمة التحقيقات.

وأكد الأهالى أن المُعتقلين قد تم ترحيلهم إلى مكان غير مَعلوم ، وتضاربت الأنباء حول مكان تواجدهم إن كان سجن قنا او الوادى الجديد أو وادى النطرون، وتتعمد الأجهزة الأمنية عدم الإفصاح عن أماكن احتجازهم إمعاناً فى الضغط على الأهالى والكنيسة، وفى الوقت نفسه لا يَجد بلطجية الإتاوات والمُسجلين خطر فى بهجورة، والذين تزعموا عمليات السلب والنهب وحرق منازل الأقباط التى أسفرت عن استشهاد السيدة "أليس قسنجى عبد الملاك"(اختناقاً)، من يُردعهم بعد أن غَضت أجهزة الأمن الطرف عنهم ليواصلوا إرهاب وترويع الأبرياء وسلب ونهب مُمتلكاتهم!!

الأقباط الأحرار يَنشر أسماء أشهر بلطجية بهجورة الذين تزعموا عمليا السلب والنهب والحرق والتخريب، وتسببوا فى استشهاد السيدة "أليس قسنجى عبد الملاك" فى بهجورة، كما أدلى بها شهود العيان للأقباط الأحرار، وهُم:

1- بكر فوزى عرب -جزار وصاحب غُرزة- ويعمل والده بجامع السبيل ببهجورة.

2- عماد فتحى كمال أحمد خضرى - صاحب قهوة وغُرزة ببهجورة.

3- عبد المُعطى صلاح - شيخ بلد ببهجورة.

4- شحات أمين -عامل بناء- بجوار جامع الوزيرى بمنطقة شِق السوق ببهجورة.


وفيما يلى أسماء الأقباط الذين صدرت بحقهم أوامر اعتقال بدون أى دليل يُثبت إدانة أى واحدٍ منهم، وينفرد الأقباط الأحرار بنشرها:

1- وائل ميلاد صموئيل.

2- فادى ميلاد صموئيل.

3- ميلاد ناجح ماركو.

4- ممدوح فوزى نصرى.

5- ميلاد بديع رسالة.

6- مينا بقطر كيرلس.

7- رأفت رفعت عدلى.

8- يوحنا مسعود عطالله.

9- هانى نبيل إبراهيم.

10- هانى زاهر إبراهيم.

11- عماد أنسى مفيد.

12- رزيقى رومانى جادالله.

13- جورجى نصرى صدقى.

14- بشاى ماهر ذكرى.

15- سامى وديع فؤاد.

وقد وَكلَّ الأهالى من الأقباط إثنا عشر مُحامياً، من بينهم ثمانية مُحامين قاهريين تطوعوا للدفاع عن المُعتقلين الأبرياء الأسرى فى سجون كانت أولى ان يسكنها القتلة ومُحرضيهم، وقد بات الكُل يعرفهم.. إلا العدالة فإنها معصوبة العينين!!


الجمعة، 22 يناير، 2010

القس/ ميخائيل رمزى يُغادر المُستشفى بعد إصابته بكسور فى حادث سيارة، ومصادرنا تؤكد: "الحادث طائفى"

martyrs_blood01000تقرير/ شريف رمزى المُحامى

لم نَكد نلتقط أنفاسنا بعد الأحداث المؤلمة فى نجع حمادى॥ لم تهدأ نفوسنا المنكسرة، ولا قلوبنا المجروحة.. ومع ذلك فالأحداث المؤلمة تتلاحق، والأخبار المؤسفة تتوالى مع حركة عقارب الساعة بلا توقف...!!

"مُكْتَئِبِينَ فِي كُلِّ شَيْءٍ، لكِنْ غَيْرَ مُتَضَايِقِينَ. مُتَحَيِّرِينَ، لكِنْ غَيْرَ يَائِسِينَ.
مُضْطَهَدِينَ، لكِنْ غَيْرَمَتْرُوكِينَ. مَطْرُوحِينَ، لكِنْ غَيْرَ هَالِكِينَ. حَامِلِينَ فِي الْجَسَدِ كُلَّ حِينٍ إِمَاتَةَ الرَّبِّ يَسُوعَ، لِكَيْ تُظْهَرَ حَيَاةُ يَسُوعَ أَيْضًا فِي جَسَدِنَا" (2كو 8:4-10)

فى حادث لا نجد له تفسيراً سوى أنه "طائفى" تعرض القس/ ميخائيل رمزى -كاهن كنيسة السيدة العذراء والقديس موريس بمنطقة العمرانية التابعة لإبراشية الجيزة- لحادث مؤسِف، حيث صُدِم وبصُحبته ابنته "إيمانويلا" بسيارة أثناء مروره بالطريق، الأمر الذى استدعى نقله إلى مُستشفى الراعى الصالح وأُجريت له عدة عمليات لتركيب شرائح ومسامير بعد إصابته بعدة كسور فى المِفصل وفى منطقة الحوض..

القس/ ميخائيل رمزى الذى تعرض للحادث منذ نحو عشرة أيام صرح -للأقباط الأحرار- أنه غادر المُستشفى، ويَرقُد حالياً بمنزله مع مُلاحظة ومتابعة لحالته من جانب الأطباء، ويشكُر الله على سلامة ابنته، مُعتبراً الحادث سبب بركة له ومُردداً "كُله للخير"..

تابعوا معنا تفاصيل أُخرى عن الحادث فى وقتٍ لاحق.. وصلوا من أجل أبونا وأسرته وشعب كنيسته.


الخميس، 21 يناير، 2010

عاجل: إندلاع حريق مَحدود بكنيسة العذراء والبابا كيرلس عمود الدين بعزبة النخل.. القمص متياس نَصر يؤكد: أسباب الحادث لاتزال مجهولة

تقرير/ شريف رمزى المُحامى

شَب اليوم (الخميس) حريق مَحدود بكنيسة السيدة العذراء والبابا كيرلس عمود الدين بمنطقة الزرائب بعزبة النخل التابعة لإبراشية شبين القناطر، وقد أكد القمُص متياس نصر منقريوس -كاهن الكنيسة- للأقباط الأحرار، أن الأسباب التى أدت لاندلاع الحريق لاتزال غير معلومة،

وآشار إلى أن الحريق قد أتى على محتويات عدد من الحُجرات بالدور الرابع بمبنى خدمات الكنيسة، كان يَجرى تجهيزها كفصول تقوية دراسية للطلبة المسيحيين.

وأكدت مصادر -للأقباط الأحرار- أن عملية الإطفاء قام بها شعب الكنيسة دون انتظار سيارات الإطفاء التى تأخرت فى الوصول لمكان الحادث، وازداد الموقف سخونة عندما اشتبك عدد من الأهالى مع أفراد من قوات الدفاع المدنى بسبب إصابة البعض منهم نتيجة مرور سيارات الإطفاء بشكل عشوائى فى ظل تجمُعات كثيفة من الأهالى.

وانتقلت الأجهزة الأمنية لمُعاينة مكان الحادث واستمعت لأقوال الآباء الكهنة بالكنيسة، وبشكلٍ عام فالأمور هادئة الأن فى منطقة الزرائب، والتى شهدت قبل عدة أشهر مذبحة للخنازير التى يتعيش الكثيرين من أقباط المنطقة على تربيتها.

ويُذكر أيضأ أن كنيسة السيدة العذراء والبابا كيرلس عمود الدين كانت الكنيسة الوحيدة التى استضافت اكبرتجمع للاحتجاج السِلمى عَقب أحدث نجع حمادى وترأس القمُص متياس نصر منقريوس -كاهن الكنيسة- صلوات تأبين الشُهداء، كما شارك أيضاً ودعم بقوة "وقفة الشموع" التى دعا لها ونظمها موقعى "صوت المسيحى الحُر" و"الأقباط الأحرار" بساحة الكاتدرائية المرقسية أمس الأربعاء..

صور من داخل كنيسة السيدة العذراء والبابا كيرلس عمود الدين تُظهر آثار الحريق..

ezbit_elnakhl01

ezbit_elnakhl02

ezbit_elnakhl04

الثلاثاء، 19 يناير، 2010

نُخبة كبيرة من مُرنمى ومُرتلى الكنيسة وقادة فرق التسبيح المعروفين يُشاركون فى "وقفة الشموع" لتكريم شهداء نجع حمادى بساحة الكاتدرائية غداً

أعلن نُخبة كبيرة من مُرنمى ومُرتلى الكنيسة وقادة فرق التسبيح المعروفين دعمهم وتضامنهم مع الدعوة التى أطلقها موقع صوت المسيحى الُحر والأقباط الأحرار لـ"وقفة الشموع" الخاصة بتكريم شُهداء نجع حمادى، وأكدوا مُشاركتهم جموع الأقباط المُشاركين فى الوقفة فى التسبيح والصلاة من أجل الجرحى والمأسورين، ومن بين من أعلنوا على سبيل المثال لا الحصر: المرتل/ أنطون إبراهيم عياد - المُرنمة/ مريم بطرس - المُرتل ساتر ميخائيل - بالإضافة للشاعر رمزى بشارة... وعدد من الشخصيات المَعروفة وآباء كهنة.

شارك بحضورك.. أقل ما نقدمه لأرواح شُهدائنا الأبرار ضحايا العُنف والإرهاب فى نجع حمادى، هؤلاء الذين قَدموا أنفسهم شهادةً للحق، وفتحوا بدمائهم الطريق أمام شَعبِنا للاحتجاج والمُطالبة بالحقوق المَسلوبة.

وقفة حضارية بالشموع حداداً على ارواح شُهدائنا..

فلنحرص جميعاً على الحضور وإن أمكن بالملابس السوداء..

ولنحرص من المندسين والمخربين... وقفتنا حضارية يشاهدها العالم أجمع ليعرف من هُم أقباط مصر..

خليك إيجابى تجاه قضايا أهلك ووطنك..

تعال وإدعِ آخرين


الأحد، 17 يناير، 2010

بيان.. من أجل وقفة حضارية تليق بمناسبة تكريم أرواح شُهدائنا بنجع حمادى..

صوت المسيحى الحُر والأقباط الأحرار

يُناشدون جموع الأقباط المشاركون فى "وقفة الشموع" (بساحة الكاتدرائية المرقسية الكُبرى بالعباسية – 20 يناير 2010)، الالتزام بالروح المسيحية والهدوء الذى يتوائم مع مشاعر الإجلال والتكريم التى نُكنها جميعا لأرواح الشُهداء، ذلك أقل ما نقدمه لأرواح شُهدائنا الأبرار ضحايا العُنف والإرهاب فى نجع حمادى، هؤلاء الذين قَدموا أنفسهم شهادةً للحق، وفتحوا بدمائهم الطريق أمام شَعبِنا للاحتجاج والمُطالبة بالحقوق المَسلوبة.

hedad_00001

فليكُن احتجاجاً سِلمياً صامتاً..

ولتكُن وقفتنا حضارية بالشموع حداداً على أرواح شُهدائنا الأبرار..

ولنتحلى جميعاً بروح الصلاة، ولنرفع قلوبنا من أجل اخوتنا الجرحى والمُصابين، وأولئك الذين فى الأسر..

فلنحرص جميعاً على الحضور وإن أمكن بالملابس السوداء..

ولنحرص من المُندسين والمُنفلتين... وقفتنا حضارية يُشاهدها العالم أجمع ليعرف من هُم أقباط مصر..

كوننا مسيحيون مُسالمون لا ينفى عنا إيجابيتنا وشجاعتنا وقُدرتنا على الصمود فى وجه الظُلم والإرهاب..

فلا تتردد فى المُشاركة.. تعال وادعِ آخرين


الجمعة، 15 يناير، 2010

وقفة حضارية بالشموع حداداً على أرواح شُهدائنا.. تعال ومعك آخرين


الأقباط الأحرار يُعلِنون تضامُنهم ودعمهم الكامل للدعوة التى أطلقها أشقائنا فى موقع "صوت المسيحى الحُر" لوقفة بالشموع تذكاراً لشُهدائنا الأبرار بنجع حمادى، بساحة الكاتدرائية المُرقسية الكُبرى، وذلك يوم الأربعاء القادم (الموافق 20 يناير 2010) بدأً من الساعة الخامسة مساءاً.

ويدعو الأقباط الأحرار كل أقباط مصر للتضامُن مع هذه الوقفة سواء بالحضور أو بالصلاة فى نفس التوقيت لمن لا تسمح لهم الظروف بالحضور..

هى وقفة حضارية بالشموع حداداً على أرواح شُهدائنا..
فلنحرص جميعاً على الحضور وإن أمكن بالملابس السوداء..
ولنحرص من المندسين والمُخربين.. وقفتنا حضارية يُشاهدها العالم أجمع ليعرف من هُم أقباط مصر..

هذا أقل ما نقدمه لأرواح شُهدائنا الأبرار ضحايا العُنف والإرهاب فى نجع حمادى، هؤلاء الذين قَدموا أنفسهم شهادةً للحق، وفتحوا بدمائهم الطريق أمام شَعبِنا للاحتجاج والمُطالبة بالحقوق المَسلوبة.

خليك إيجابى تجاه قضايا أهلك ووطنك.. تعال وإدعِ آخرين.

لدَعم الوقفة وتسجيل الحضور يُرجى زيارة الصفحة الخاصة بتلك المناسبة على الفيس بوك هُنـــــــــــا


الثلاثاء، 12 يناير، 2010

زهرة شبابنا (الأقباط) بنجع حمادى فى قلب النار.. شُهداء.. جَرحى.. أسرى ومُعتقلين.. وتصريحات السادة المسئولين: "كُله تمام"!!

تحقيق/ شريف رمزى المُحامى

كعادة المسئولين الحكوميين فى بلادنا بعد كُل أحداث عُنف -أو كارثة من أى نوع- يُطلون علينا بطلعتهم البهية وبتصريحاتهم الوردية، مؤكدين بكل ثقةٍ ويقين أن الأوضاع كلها تحت السيطرة!!

مُحافظ قِنا -لا أتذكر أسمه (أو لا أُريد أن أتذكره)، ويُقال أنه قبطى!!- صَرح قبل يومين لوسائل الإعلام المرئية والمقروءة بأن الوضع فى نجع حمادى والمناطق المُحيطة بها هادىء والحالة الآمنية مُستقرة!!

فى ذات الوقت الذى كان الهَمج والرِعاع يُضرمون النيران فى منازل الأقباط بقرية بهجورة، ويُسقطون شهيدة جديدة تُضاف إلى سِجل شُهدائنا بنجع حمادى، هى جِدتنا "أليس قسطنجى عبد الملاك" (75 سنة)، التى لم يَرحم القَتلة والسفاحين شيخوختها، فسقطت ضحية لنيرانهم واستُشهدت "اختناقاً"، لتَلحق بزُمرة الشُهداء وتُزف إلى السماء..

أما مُدير الأمن بقنا فوقف فى مُحيط نجع حمادى يُهدد ويتوعد الأقباط الغاضبين فيما جروحهم لم تلتئم، مُحذراً إياهُم من التظاهُر والاحتجاج، ومؤكِداً على فرض هيبة الأمن ولو بالقوة!!

هيبة الأمن..!!

وهل ماتزال للأمن هيبةً وسطوة بعد أن فَرض الهَمج والرِعاع هيبتهم وسطوتهم فى نجع حمادى وبهجورة وفرشوط وأبو شوشة والعركى والشقيفى..؟؟!

كيف يستسيغ مسئول حكومى أن يتحدث عن هيبة الأمن فيما دِماء شُهدائنا لم تَجف من الشوارع والطُرقات، وألسنة اللهب لاتَزال تتصاعد فى منازل الأقباط ودكاكينهم، والغوغاء يَمرحون بُحرية فى طول البلاد وعرضها، ورؤوس الفتنة فى مأمن من العِقاب يَتمتعون بحصانة مكنتهم من رِقاب العِباد..؟!

وماذا عن الأسرى من الأقباط الأبرياء؟؟

زهرة شبابنا وخيرة رِجالنا فى المُستقبل، الذين جمعوهم ككومة قَش وألقوا بِهم فى غياهم السجون بقنا ونجع حمادى..

ما هى جريمتهم؟!... وأى ذنبٍ يتحمله هؤلاء؟؟

الكُل بات يَعلم أنهم فقط حَلقة فى مُسلسل الضغط والترهيب المتواصِل ضِد الأقباط..

هؤلاء المُعتقلين هُم "الورقة الرابحة" التى تستخدمها الدولة -كما هى عادتها- للضغط على الكنيسة والمُضارين وذوى الشُهداء لسَلب حقوق الجميع، ولتجميل الصورة القبيحة التى تظهر فيها الدولة جنباً إلى جنب مع المتطرفين إخواناً كانوا أو وهابيين..

ولكن.. فات هؤلاء أن الأقباط لم يَعودوا كما كانوا مُسالمين ومُتسامحين، ومُضحين حتى بحقوقهم..

سنظل على تسامُحنا.. لكن.. لن نُفرط بعد اليوم فى حقوقنا وحقوق ضحايانا..

ستعلوا أصواتنا، وسنُسمعها لكل العالم..

سنفضَح المُمارسات الظالمة..

سنُعلنها فى كل المسكونة..

نُحن.. أقباط مِصر.. وسُكانها الأصليون.. مُضطهدون فى بلادنا..

حقوقنا مَسلوبة.. وأعرضُنا مُنتهكة.. وشبابنا يتسَاقطون كأوراق الشَجرِ بين شَهيدٍ وجريح..

أصبحنا أسرى فى بلادنا ومُستَعبدين...

أنا اليوم بينكُم أكتُب هذه السطور، وشعور قاسٍ بالأسرِ والقيد يَتملكنى..

وغَداً.. رُبما أكون بين هؤلاء...


صور لبعض الأسرى من الأقباط فى نجع حمادى

____0

قديس سايح حافظ عطا الله

____

مينا بقطر كيرلس عطا الله

___0

رزيقى رومانى جاد الله

beshwy00

بيشوى ماهر زكرى

hasib

حسيب صموئيل حسيب

milad

ميلاد نجاح ماركو

samy

سامى وديع فؤاد سيفين

lotfy

لطفى نجيب زكى ميخائيل


الاثنين، 11 يناير، 2010

هدوء حَذِر فى نجع حمادى.. حرب الإشاعات مُستمرة - اعتقال الأقباط يتواصل - جلسات صُلح بين مُسلمين وأقباط - ومُدير الأمن يتوعَد المُتظاهرين!!

modir_a2mn_kenaمُتابعة/ شريف رمزى المُحامى

ساد هدوء حَذِر اليوم مَدينة نجع حمادى والمَناطق المُحيطة بها، وخَيم السكون على أرجاء المدينة بعد أن أغلق الأهالى مَحالهم التُجارية والتزم الجميع منازلهم، فيما قامت الشرطة بتسيير دوريات أمنية لتمشيط المدينة وفَرض حالة من الهَلع فى قلوب المواطنين وتم اعتقال ثمانية من الأقباط من الطُرقات (من بينهم شاب كان فى طريقه لتوصيل طعام لأخيه فى مكان عمله!!)، وتم ترحيل عدد من المُعتقلين إلى مديرية أمن قِنا.

فيما تتواصل مُحاولات التهدئة من خلال جلسات صُلح جَمعت أعيان نجع حمادى ومسئولين مَحليين بنيافة الأنبا كيرلس، كان المُلفت فيها هو حضور النائب عبد الرحيم الغول -عضو مجلس الشعب- والذى يُشار إليه على أنه المُحرض الرئيسى للجُناه لدوافع انتخابية (بحسب ما ذكرته تقارير وما ردده مُتابعون مُقربون من مواقع الأحداث) إستناداً إلى كون المُتهم الرئيسى هو قاتل مأجور وبلطجى تم اعتقاله عدة مرات، وفى الوقت نفسه هو آحد المُقربين من الغول، يرز دوره أثناء الحملة الانتخابية له فى قيادة الهتافات المؤيدة له وحشد الأنصار والمؤيدين..

فيما وجه اللواء محمود جوهر -مُدير أمن قِنا- تحذيرات وتهديدات صَريحة للأقباط الغاضبين الذين التقى بعدد منهم فى مُحيط مدينة نجع حمادى اثناء جولة له بصُحبة أُسقفها، بمواجهة أى احتجاج منهم والتعامُل معه بكل حزم وقوة، داعياً إلى وقف التظاهُر والعمل من خلال المؤسسات الدينية والنقابية.

ودافع مدير أمن قِنا عن موقف الأمن فى الأحداث، نافياً أى تقصير من جانب الأجهزة الأمني!!

وتدخل نيافة الأنبا كيرلس لتهدئة ثورة الأهالى فى مواجهة توعُد مدير الأمن للمُحتجين، وطالبهم بدخول الكنيسة، مؤكداً إلتزامه بالدفاع عن حقوق الضحايا والمُضارين، واستجاب الأقباط من فورهم لدعوة نيافته.

شـاهــد


فى الوقت نفسه لاتزال حرب الشائعات تستعر نيرانها فى نجع حمادى والمناطق المُحيطة بها، ويُردد البعض بين الحين والآخر أن مُسلم قُتل هُنا أو هُناك فى مُحاولة لتأجيج المشاعر المُعادية للأقباط وسعياً لتجدُد الاعتداءات التى تستهدف منازلهم ومُمتلكاتهم، تلك الشائعات التى تدعُمها بعض الصُحف الموجهة والمُغرِضة، والتى تقود حملات إعلامية سافرة لتحقيق حالة من التوازن تُساوى بين الجُناه والمَجنى عليهم لتبرير العُنف واختلاق الأكاذيب حوال الدوافع الحقيقة للجُناه..

مشاهد تُظهر حرق بيوت الأقباط فى بهجورة أمس الأول ، أسفرت الحرائق عن استشهاد السيدة "أليس قسطنجى عبد الملاك" اختناقاً بفعل النيران



الأحد، 10 يناير، 2010

عاجل: مُسلسل الضغط والترهيب يتواصل.. حملة اعتقالات واسعة لأقباط نجع حمادى، وبيان للمُطرانية: لَم ولَن نُفرط فى حقوق ضحايانا

تحقيق/ شريف رمزى المُحامى

استمراراً لمُسلسل الضَغط والتَرهيب حيال الكنيسة والأقباط فى نجع حمادى، قامت الأجهزة الأمنية فجر اليوم بحملة اعتقالات واسعة شَملت 22 قبطى غالبيتهم من الشباب.

شَنت الأجهزة الأمنية هجوماَ مُكثفاً فى الرابعة من فَجر اليوم (الأحد) على منازل الأقباط، وقامت باعتقال أكثر من فَرد من العائلة الواحدة، ليُضاف هؤلاء جميعاً إلى سابقيهم ممن تم اعتقالهم خلال اليومين الماضيين على خلفية الأحداث المُروِعة والتى أودت بحياة أبرياء لا ذنب لهم إلا أنهم ذهبوا للصلاة وعند خروجهم من الكنيسة كان رصاص الغَدر فى انتظارهم بلا رادع من ضمير أو أخلاق أو دين، ولا من مسئول يُراعى الله فى أداءه واجبه..

الأجهزة الأمنية ومسئوليها يستأسدون فقط فى مواجهة الأقباط -المُعتدى عليهم- أما الهمج والرِعاع وأصحاب السوابق ومُعتادى الإجرام فيمرحون فى البلد طولاً وعَرضاً كيفما شاؤا، وربما فى حماية الأمن..!!

تسجيل صوتى مع أحد أقارب المُعتقلين يؤكد فيه تعذيب المُعتقلين ( للإستماع إضغط هنا)

أسماء المقبوض عليهم -ظُلماً وعدواناً- بمركز شُرطة نجع حمادى:

  1. حبيب صموئيل حبيب - مفتش تموين
  2. مينا بُقطر
  3. رزيق رومانى
  4. مينا سايح حافظ
  5. بولا سَند فؤاد
  6. وائل ميلاد صموئيل
  7. فادى ميلاد صموئيل
  8. طانيوس ميلاد صموئيل
  9. مينا نعيم نجيب
  10. ميلاد نجاح ماركو
  11. جورج نصرى صديق
  12. سامح نصرى صديق
  13. رزيقى شنودة شاكر
  14. مينا سمير نجيب
  15. لطفى نجيب ذكى
  16. ديفيد عبد النور بخيت
  17. هانى زاهر إبراهيم
  18. أمجد زاهر عيد
  19. مينا ماهر ذكرى
  20. بشاى ماهر ذكرى
  21. سامى وديع فؤاد
  22. رزيقى وديع فؤاد
وأفادت مَصادر أن تعليمات أمنية مُشددة صَدرت للآباء الكهنة بإبراشية نجع حمادى بقمع أى تَحرُك من جانب الأقباط المُضارين فى الأحداث وأهالى الشُهداء للتظاهر أو الاحتجاج، واقترنت هذه التعليمات المُشددة بتهديدات صريحة باستخدام الذخيرة الحية لقمع اى تحرُك من هذا النوع..!!

هذا وقد أصدرت مُطرانية نجع حمادى أمس بياناً توضيحا بخصوص المُداخلات التليفونية التى أدلى فيها نيافة الأنبا كيرلس بتصريحات هادئة لوسائل الإعلام، الأمر الذى إنزعج له البعض لِما اعتبروه تراجعاً من جانب نيافته عن موقفه الصامد والشُجاع فى مواجهة الظُلم الموجه ضِد الأقباط فى نجه حمادى..

ونصه كالتالى:

بيان مطرانية نجع حمادى
فى إعادة الهدوء النسبى فى الشارع وفى القرية والمدينة

توضيحا لسوء الفهم الذى تم فى المداخلات التليفزيونية لنيافة الأنبا كيرلس فكان النفى عن معرفة نيافتة لشخصية مرتكبى الجريمة الشنعاء ليلة عيد الميلاد المجيد والتى أودت بحياة ستة من الشهداء (شمامسة وخدام خارجين من الكنيسة بعد تناولهم من الأسرار المقدسة بالإضافة إلى عشرة مصابين يرقدون فى المستشفيات نطلب لهم الشفاء العاجل).

أولاً : نعود إلى التويضح كان نفياً قاطعاً لمعرفة نيافته عن شخصية مرتكبى الحادث قبل وقوعه أو إبلاغ نيافتة عن هذا الأمر (الخاص بشخصية مرتكبى الحادث) لرجال الأمن بل أبلغ نيافته بعد وقوع الحادث مباشرة وعلى إثره تمت التداعيات المتلاحقة.

ثانيا : لم يتهم نيافته أبناءه بالجُبن ولكن قال أن أبناء الكنيسة يخافوا (من الشر ومن ردود أفعال الشر).

ثالثا : تمت المداخلات بلا أى ترتيبات مُسبقة بعد أيام عصيبة ويسودها جو من التوتر العام والضغوط العصبية والنفسية والجسدية.

رابعا : المحبة المتدفقة من قلب نيافة الأنبا كيرلس والمصلحة الأولى والأخيرة لأبناء الإيبارشية وبخاصة النتائج الأولية الإيجابية فى سرعة ضبط الجناة والتحقيق معهم وما أسفرت عنه التحقيقات والتواجد الأمنى المكثف فى إعادة الهدوء نسبياً فى الشارع وفى القرية وفى المدينة.

خامسا : الروح الإيجابية التى سادت اليوم السبت منذ الصباح حتى نهاية اليوم من زيارات تعزية واستنكار لما حدث بكاملة على جميع المستويات الشعبية والتنفيذية والمحلية والنقابات والهيئات بكافة طوائفها والقيادات الأمنية وذلك فى مقر المطرانية بنجع حمادى والتى استلزمت مُحاولة إظهار ذلك تليفزيونياً وإعلامياً لغرس الطمأنينة فى القلوب.

سادساً : جملة ( الموت علينا حق ) يعرفها العامة من المسلمين والمسيحين ولكن قصد نيافته هو قول بولس الرسول (لى اشتهاء أن أنطلق وأكون مع المسيح ذاك أفضل جداً).

سابعا : الهام جداً أن حقوق أبناءه الشهداء والمصابون والمتضررون لم ولن يحدث آية تنازلات عنها كما سبق وتمسك نيافته بحق المتضررين فى أحداث فرشوط فى أخذ حقوقهم كاملة.

وهذا توضيح وتعليق على ما تم سماعة فى المداخلات التليفزيونية الاعلامية

مطرانية نجع حمادى
10-1-2010

من داخل المَقر البابوى: قداسة البابا "لم يَعتكف" ولم يُعلن صوماً جماعياً، لكنه يُتابع التطورات عن كَثب وينتظر نتائج التحقيقات..

تحقيق/ شريف رمزى المُحامى

صَرح مَصدر -على مستوى عالٍ- داخل المقر البابوى -للأقباط الأحرار- أنه لا صِحة لما تردَد وما نشرته بعض الصُحف عن اعتكاف قداسة البابا بدير القديس الأنبا بيشوى بوادى النطرون، مؤكداً أن زيارة البابا للدير هو أمر مُعتاد بالنسبة لقداسة البابا، حيث يَقضى قداسته يومين فى الدير أسبوعياً حِفاظاً على نُسكياته وبدافع الحنين لحياة الرهبنة وللتأمل والصلاة.

وتزامنت تصريحات -المَصدر- مع وصول قداسة البابا للمقر البابوى بالكاتدرائية ظُهر اليوم الأحد، مؤكداً فى الوقت نفسه أن الأمور داخل المقر تسير بشكل طبيعى فى ظِل مُتابعة دقيقة لمُجريات الأحداث فى انتظار ما تُسفِر عنه التحقيقات التى تُجرى بمعرفة النائب العام.

وكشف المصدر عن لِقاء جمع بين نيافة الأنبا كيرلس أسقف نجع حمادى وبُصحبته كلاً من نيافة الأنبا بيمن اسقف نقادة وقوص، ونيافة الأنبا يؤانس الأسقف العام وسكرتير قداسة البابا، باللواء حسن عبدالرحمن -رئيس جهاز مباحث أمن الدولة- للوقوف على سَير التحقيقات مع المُتهمين وإطلاعه على مُلابسات الحادث الأرهابى على الأقباط عشية الاحتفال بعيد الميلاد.

وآضاف: تلقينا استغاثات من بعض الأهالى الأقباط بنجع حمادى تُفيد التحفظ على عدد من أولادهم بمركز شرطة نجع حمادى، على خلفية اتهام بعض الأقباط بالقيام بأعمال شغب اثناء تشييعهم لجنازة الشُهداء، فأجرينا اتصالات بالمسئولين الذين استجابوا لمطالبنا بالإفراج عمن أبلغنا بأسمائهم.

فيما أكددت مصادر أخرى -للأقباط الأحرار- أن عشرات الأقباط تم اعتقالهم على خلفية الأحداث، لاستخدامهم كورقة ضغط فى مواجهة الكنيسة، وهو ما يُبرر التغيُر الملحوظ فى لهجة الخِطاب الذى توجه به نيافة الأنبا كيرلس لعدد من وسائل الإعلام المرئية- بحسب هذه المصادر.

ونفى المصدر -رفيع المستوى- أن يكون قداسة البابا قد دعا إلى صوماً جماعياً "استثناياً" احتجاجاً على الأحداث الآخيرة، مؤكدا فى الوقت نفسه أن قداسة البابا يترقب ما سوف تُسفر عنه التحقيقات.

وآضاف المَصدر: تم تكليف نيافة الأنبا بيمن بالتواجد بنجع حمادى خلال هذه المرحلة لمُساندة أُسقفها والشد من آذره، مؤكداً على سلامة موقف نيافة الأنبا كيرلس وعَدم وجود تضارُب فى تصريحاته بخصوص التقاعُس الآمنى فى مواجهة الاعتداءات، لافتا إلى أن حديث نيافته لوسائل الإعلام يرتبط بموقف لاحق للجهات الأمنية فى التعامُل مع الأحداث، والتى تعاطت بشكل إيجابى مع التطورات على العكس من موقفها السابق على الأحداث..

ومن جهة أُخرى إنفرد الأقباط الأحرار بمُتابعة حالة الجرحى والمُصابين فى الاعتداء الغاشم، والذين يتلقون علاجهم بمُستشفى سوهاج الجامعي، وهُم:

1- كيرلس وجيه نصرى
2- شنودة بيتر شُهدى
3- وجيه صموئيل الباشا
4- أبانوب شنودة فتحى
5- أبانوب نشأت هريدى مجلع
6- أبانوب نبيل يوسف بلامون


وأعمارهم جميعاً تتراوح بين 17 – 20 سنة، حالتهم جميعاً أصبحت مُستقرة

فيما تم نقل مُصاب آخر حالته حرِجة هو "جورج يوسف فرج يعقوب" إلى القاهرة لتلقى العلاج لضَعف الإمكانات بمُستشفى سوهاج الجامعى.


السبت، 9 يناير، 2010

مُظاهرة حاشدة "أمام القضاء العالى" للتنديد باستهداف الأقباط، والدور الآمنى المُخزى فى أحداث نجع حمادى


مُتابعة/ شريف رمزى المُحامى

تحولت الوقفة الاحتجاجية التى نَظمتها ظُهر اليوم "اللجنة الوطنية للتَصدى للعُنف الطائفى"، إلى مُظاهرة حاشدة شارك فيها نُشطاء حُقوقيون ومواطنون مِصريون من مُختلف التوجُهات.

وشارك فيها أيضاً "الأقباط الأحرار" من خِلال مُحرريها بالقاهرة ، والذين حولوا مسار الهِتافات والشعارات من "أغانى وطنية" إلى إدانة للنِظام وأجهزته الأمنية ومُطالبات بالثأر لضحايا المجزرة التى تعرض لها الأقباط فى نجع حمادى من خِلال مُحاكمة عادلة للجُناه "ومن يقفون خلفهم"، وفتح تحقيق للكشف عن الأسباب الحقيقية للحوادث الأخيرة ودور الأمن فيها.

وهَتف الأقباط الأحرار ومن خلفهم مِئات المصريين قائلين:

  • مش فردية ولاجنائية، ديه جريمة طائفية..
  • يا داخلية فينك فينك، قتلوا ولادنا قُدام عينك.
  • الإعلام بيعتم ليه، كُشح تالتة ولا أيه؟.
  • كان فين الآمن والرِجال، لما دم الشُهدا سال.
  • فين الأمن وفينه وزيره، يجى يشوف الظُلم بعينه.
  • يا حاكمنا بالحديد، قتلوا ولادنا ليلة العيد.
  • يا حاكمنا بالمباحث، قتلوا ولادنا فى الكنايس.

واهتمت وسائل إعلام محلية ودولية بتغطية التظاهُرة، وأجرت "قناة العَربية" حديثاً مُطولاً مع مُحرر الأقباط الأحرار، لَخَص فيه أسباب العُنف الموَجه ضِد الأقباط، وفَند فيه ادعاءات الإعلام الحكومى صورت الحادث على أنه "جِنائى"، وأكد مُحرر "الأقباط الأحرار" (للعربية) أن حوادث العُنف ضِد الأقباط تقع كُلها لأسباب دينية وطائفية، فى ظِل غياب تام للنِظام وآجهزته الأمنية، فإن لم يُفسر ذلك بكونه جريمة تواطوء فهو على أقل تقدير تقاعُس مُخزى يستوجب المُحاسبة الجنائية.

المُشاركون فى التظاهُرة رفعوا العَلم المِصرى، كما رفعوا عشرات اللافتات المُندِدة بالعُنف ضِد الأقباط وترفَض القتل والإرهاب بحقهم، واختُتمت التظاهُرة بدعوة مُحرر الأقباط الأحرار للوقوف لمُدة دَقيقة حِداداً على أرواح شُهداء نجع حمادى، بعدها أعلن أعضاء فى " اللجنة الوطنية للتَصدى للعُنف الطائفى" عن تقديم بلاغ للنائب العام طالبت فيه اللجنة بتفعيل سيادة القانون ومُحاسبة المسئولين الأمنيين وفى مُقدمتهم وزير الداخلية ومُدبر أمن ومُحافظ قنا.

وفى حديث خاص -للأقباط الأحرار- صَرح الدكتور محمد مُنير مِجاهد –مُنسق جماعة مِصريون ضِد التمييز الدينى- أن النائب العام أبلغ مُقدمى البلاغ أن قراراً صَدر باستئناف الحُكم ضِد المُتهمين فى أحداث فرشوط الذين برأتهم المحكمة فى قرار اثار استياء وغضب كافة التيارات الوطنية وفى مُقدمتهم الأقباط الذين أُضيروا فى الأحداث..





الجمعة، 8 يناير، 2010

القُمص مكارى يونان ومِئات الأقباط يَصرخون فى الكنيسة المُرقسية "مالناش غيرك يا رب.. نجينا يا رب"

fr._makary_345بقلم/ شريف رمزى المُحامى

كما كان متوقعاً خيَمت أجواء من الحُزن والكآبة على اجتماعات الكنائس فى كل أنحاء القُطر المصرى..

وفى الكنيسة المُرقسية "القَديمة" بشارع كلوت بك بالأزبكية، رَفع مِئات الأقباط أصواتهم بالصُراخ والصلاة بدموع، خِلال الاجتماع الإسبوعى للقُمص مكارى يونان، وناشد المُصلون السماء أن تتدخل لنجدة اخوتهم ، ورفعوا أصواتهم بالصُراخ: "نجينا يا رب.. مالناش غيرك يا رب"، وظهر التأثر البالغ على جموع المُصلين وفى مُقدمتهم القُمص مكارى يونان، الذى آبكت كلماته وانفعالاته جموع الحاضرين..




نيافة الأنبا كيرلس فى تشييع شُهداء نجع حمادى: أولادنا قدموا نفوسهم شهادة من أجل كلمة الحق ومن أجل السيد المسيح

naga2_hamady_0900بقلم/ شريف رمزى المُحامى

الرجل القوى.. الشُجاع.. الشاهد للحق والثابت فى وجه الظُلم..

نيافة الحبر الجَليل الأنبا كيرلس -أُسقف نجع حمادى-

فى أٌبوة حانية وقلب يَعتصره الآلم ويُمزقه الحُزن..

وقف يَنعى أولاده الشُهداء، ويُعزى ذويهم..

ولكن.. نجع حمادى تَبكى وتَصرُخ.. آلماً وحُزنا على أولادها.. ولا تُريد أن تتعزى لآنهم ليسوا بموجودين..

نجع حمادى تَنزف دماً ذكياً، وليس من مُعزى أو مُغيث..

الأمن مُتهم بالتواطوء.. والإعلام بالتعتيم والتدليس..

والكنيسة بين شِقى الرحىَ.. تَصمُت فتُلام وتتكلم فلا يسمع لصوتها أحد..

والذى رَفع صوته لمَحو الظُلم عن شَعبه حاولوا إسكاته بأسلحة الغَدر، لكن العناية الإلهية حفظته لأولاده فعبر بينهم دون أن يَمسسه سوء...

الرب عن يمينك أيها الرَجل الشُجاع.. "لا تخف بل تكلم ولا تسكت" ( أع 18: 9)

***************


كلمة نيافة الحبر الجَليل الأنبا كيرلس -أُسقف نجع حمادى- فى تشييع الشُهداء – الخميس 7 يناير 2010:

"أُعزى نفسى وأُعزيكم فى فُقدان شبابنا الذين استشهدوا لينضموا إلى أطفال بيت لَحم، هؤلاء الذين اشتاقوا فى حياتهم لأفراح ميلاد المسيح، وقَدموا أنفسهم شهادة لأجل كلمة الحق ولأجل المسيح..

وكما كان أطفال بيت لحم لا ذنب وبلا آذية وبلا خطيةن هكذا هؤلاء، "أبنائى" قدموا نفوسهم للشهادة، لكى ينضموا إلى أطفال بيت لَحم المئة وأربعة وأربعين، الذين رآى القديس يوحنا الرائى نفوسهم تحت المذبح تُُسبِح الله ونُرتِل.. لذلك لا نحزن على فراقهم، بل نطوبهم على استشهادهم وانتقالهم من حياة الفَناء والشَقاء إلى حياة أفضل..

سفكوا دمائهم البريئة.. دمهم الطاهر، مَحبة فى الملك المسيح.. لذلك نُطوبهم..

إلهنا يُعطى التعزية لكل آبائهم وأُمهاتهم ولكل أحبائهم، ونُصلى إلى الله أن يَرفع غضبه عنا ويَكفينا التجارب والأحزان، لأن قلوبنا تمررت ونفوسنا تمزقت وحياتنا ضَعُفت، فالله الذى يُعطى القوة والتعزية ويُعطى الصبر، يُعطينا كُلنا قوة العزاء وقوة الصبر وقوة الاحتمال.

إننى لم أستطيع أن أتكلم لأن لِسانى ثقيل وفكرى شارد، لكنى أشكر نيافة الحَبر الجليل الأنبا بيمن أخى وأبى، الذى حضر خصيصاً لُشاركنا فى هذا المَحفل الذى نودع فيه آبنائنا إلى ملكوت السموات مع أطفال بيت لَحم، وأشكُر جميع الآباء الكهنة الذين حَضروا من كل أٌبروشية كل واحدٍ بأسمه.. "


شـاهــد


كلمة نيافة الحبر الجَليل الأنبا كيرلس -أُسقف نجع حمادى- فى تشييع الشُهداء


عاجل: استهداف مُمتلكات الأقباط فى قرية بهجورة ومناطق مُتفرقة من نجع حمادى، وسقوط ضحايا، وأنباء عن ظهورات نورانية

مُتابعة/ شريف رمزى المُحامى

تجددت قبل قليل أعمال العُنف ضِد الأقباط فى قرية بهجورة ومنطقة الساحل وشرق الكوبرى ومناطق مُتفرقة بنجع حمادى.

وآفاد شهود عيان -للأقباط الأحرار- أن مُسلمين أضرموا النار فى مَنزلين لأقباط فى منطقة الساحل بنجع حمادى باستخدام اسطوانات الغاز والبنزين، ومَحال ومنازل يمتلكها أقباط فى قرية بهجورة التى تبعد مسافة أربعة كيلو مترات عن مدينة نجع حمادى.

وآفاد شهود العيان أن تجمُعات من المُسلمين تقودها عناصر تابعة للمدعو "حمام الكمونى" المُتهم الأول فى اعتداءات أول أمس (والتى آسفرت عن سقوط ثمانية شُهداء وإصابة آخرين)، تَعبر (الأن) كوبر ى شرق نجع حمادى فى اتجاهها للمدينة لمواصلة عمليات التخريب، وذلك فى ظِل غياب تام للأمن بالمدينة!!

فيما تواصلت أعمال العُنف بقرية بهجورة والتى آسفرت حتى الأن عن استشهاد السيدة "مارى - أم بُقطر كيرلس" اختناقاً بعد أن أضرَم المُعتدون النار فى منزلها، إلى جانب حرق منزلين بشارع أبو عَسل ببهجورة، ومنزل لقبطى فى نجع عيسى، وسبع مَحال يمتلكها أقباط بعزبة التركز، وبيان بعضها كالتالى:

1- منزل عديل فانوس - 5 أدوار

2- منزل (ومَحل سوبر ماركت) مِلك حنا فانوس - 4 أدوار

3- ورشة نجارة مِلك عادل تناغو

4- محل دِش مِلك وائل رئيس

5- سوبر ماركت مِلك لطيف جاد

6- سوبر ماركت مِلك موريس شحات

7- سوبر ماركت مِلك ممدوح جرجس

8- محل قِطع غيار موتسيكلات مِلك مجدى سملوك

وفى منطقة شِق أبو عَسل بنجع حمادى قام المُعتدين بحرق ونهب عدد من المنازل والمَحال التُجارية بيانها كالتالى:

1- منزل جُمعة نظير رزق

2- منزل مكرم وليم

3- منزل قندس عبدالله

4- منزل صبرى بُطرس إبراهيم

5- مَحل بِقالة مِلك إدوار نمر السفرى

6- مَحل بِقالة مِلك نبيل فرجالله فرج

7- مَحل بِقالة مِلك صبرى بُطرس إبراهيم

8- مَحل بِقالة مِلك سيداروس لمعى بسطورس

9- مَحل ومخزن غِلال مِلك عادل آلفى عباس

10- ورشة أخشاب مِلك ورثة نصرى صديق

وذكر شهود العَيان أن المُعتدين كانوا يرددون شعارات دينية آثناء قيامهم بالتخريب ونهب مُمتلكات الأقباط، ومنها "الله أكبر.. لا إله إلا الله.. !!!

فيما ترَددت أنباء عن ظهور للسيدة العذراء بمنطقة "المستت" بنجع حمادى أعلى قِباب الكنيسة التى شهدت الصلاة على جثامين الشُهداء أمس.


الأقباط الأحرار فى قلب الحَدث لموافاتكم بالتطورات

صَلوا من أجل أهلنا الأقباط فى نجع حمادى


الخميس، 7 يناير، 2010

سيادة مُحافظ قِنا "القبطى".. إرحل.. الأقباط "مش عاوزينك".. فى يوم الغضب النبيل، مئات الأقباط يهتفون: "بالروح بالدَم نفديك يا صليب"

تحقيق/ شريف رمزى المُحامى

nag2_hamady987فى مَشهد يَعكس الوجه الإيجابى للأقباط المُسالمين وغَضبتهم لحقوق ضحاياهم وشُهدائهم، تظاهر قُرابة ثلاثة آلاف قبطى اليوم احتجاجاً على ما اعتبروه "دوراً مشبوهاً للأجهزة الأمنية" فى الأحداث الأخيرة، خاصة بعد تصريحات نيافة الحَبر الجليل الأنبا كيرلس -أسقف نجع حمادى- والتى آشار فيها لتواطوء الأجهزة الأمنية فى الأحداث ، مُبدياً دهشته من الغياب المُتعمد للمسئولين المحليين بالمُحافظة -على غير المُعتاد- عن المُشاركة فى قُداس الاحتفال بعيد الميلاد وتقديم التهانى للأقباط، ما يُشير إلى عِلم الأجهزة الأمنية المُسبق بالمُخطط الإرهابى الذى أسفر عن استشهاد ثمانية أقباط وإصابة أكثر من عشرة آخرين لايزال مُعظمهم يتلقى العِلاج بمُستشفى سوهاج الجامعى، بالإضافة إلى مُحاولة فاشلة كانت تستهدف اغتيال نيافة الأنبا كيرلس نفسه..

يأتى ذلك كُله على الرَغم من البلاغات المُتكررة التى قدمتها الكنيسة مُمثلة فى شَخص نيافة الأنبا كيرلس وعدد من الآباء الكهنة بالإبراشية بتلقيهم تهديدات بالقتل، ولكن الأمن لَعِب دور الحاضر الغائب، وتوارى دور الأجهزة الأمنية تماماًً خلال الاعتداءات وبعدها، فيما تعاظم هذا الدور فقط فى مواجهة غضب الأقباط فصدرت التعليمات بقمع أصواتهم، واجتهدت الشُرطة على تفريقهم بكل وسائل العُنف والقوة، واستخدمت الغازات المُسيلة للدموع والهراوت للثأر من المُتظاهرين!!، في وقت لايزال الجُناه يتمتعون فيه بكامل حُريتهم حتى الأن، رَغم إعلان الأجهزة الأمنية تمكُنها من ضبط السيارة المُستخدمة فى الاعتداء، والكشف عن أحد المتورطين فى الحادث بعد إدلاء شهود عيان بأقوالهم ضِده.

وتصاعدت فى الوقت نفسه حِدة المُطالبة بعزل مجدى أيوب المُحافظ القبطى لقِنا، والذى شَهد عهده العديد من حوادث العُنف ضِد الأقباط والاعتداء الغاشم على مُمتلكاتهم، وتهجير عشرات الأُسر منهم، وعجزه عن الوفاء بوعوده المُتكررة بتعويض المُضارين فى أحداث فرشوط وأبو شوشة، فضلاً عن عجزه الواضح فى حماية أقباط نجع حمادى الذين فقدوا ثمانية من أولادهم -أغلبهم فى عُمر الزهور- من القتل بأبشع الطُرق وأعنفها لتتحول آجواء الاحتفال بعيد الميلاد المجيد إلى مآتم.

شاهد جانب من مُظاهرات أقباط نجع حمادى فى يوم الغضب النبيل


الأمن يشتبك مع أقباط غاضبين قُبيل تشييع ضحايا "المَجزرة" فى مُحيط مُستشفى نجع حمادى، واعتداءات جديدة على مُمتلكات الأقباط

مُتابعة/ شريف رمزى المُحامى

تم بعد ظُهر اليوم تشييع جنازة "شُهداء" مجزرة نجع حمادى وسط غضب عارم من جانب الأقباط هُناك، والذين تجمعوا مُنذ الساعات الأولى الأولى للصباح أمام مُستشفى نجع حمادى العام لاستلام جثامين الشُهداء، وتصاعدت حِدة الاشتباكات مع الأمن الذى لم يتوانى عن استخدام العُنف ضِد الأقباط الذين تظاهروا أمام المُستشفى مُنددين بالحادث "الإرهابى" ، واستخدمت الشُرطة الغازات المُسيلة للدموع والهراوات (الشوم) لقمع المُتظاهرين..

ترأس صلاة الجُناز نيافة الحَبر الجليل الأنبا كيرلس أُسقف نجع حمادى، ومعه نيافة الحَبر الجليل الأنبا بيمن أُسقف نقادة وقوص، وحشود من كهنة إبراشية نجع حمادى والإبراشيات المُجاورة..

وفى مَشهد مَهيب تم تَشييع جثامين الشُهداء الستة الذين سقطوا برصاص الغَدر والإرهاب، وهُم:

our_martyrsالشهيد أبانوب كمال ناشد - الشهيد بولا عاطف - الشهيد رفيق رفعت البالع - الشهيد أيمن زكريا الخراط - الشهيد مينا حلمى - الشهيد بيشوى صموئيل الباشا، ويُضاف إليهم شهيدين آخرين فارقوا الحياة إثر إصابتهم بإصابات خطيرة بعد نقلهم إلى مُستشفى سوهاج العام، لترتفع بذلك حصيلة الشُهداء إلى ثمانية، بالإضافة إلى أحد عشر مُصاباً آخرين يتلقون الإسعافات بمُستشفى سوهاج العام॥

clashesجدير بالذِكر أن مَصادر قريبة من مَسرح الأحداث أكدت -للأقباط الأحرار- أن المسئولين بمُستشفى نجع حمادى العام كانوا قد منعوا الأطباء المسيحيين من دخول المُستشفى لمُمارسة عملهم والمُساعدة فى إسعاف المُصابين..

وحاليا تتعرَض مَحال ومُمتلكات الأقباط بنجع حمادى ومناطق قريبة منها لاعتداء غاشم، وسط تخازُل أمنى مُخزى، ما دَفع الكثيرين للتساؤل: ما هو الدور الحقيقى للأمن فى كل هذه الأحداث؟؟


شاهد جانب من الصلاة على جثامين الشُهداء


الأربعاء، 6 يناير، 2010

عاجل: مجزرة جديدة بنجع حمادى عَقِب قُداس عيد الميلاد.. مَقتل ثمانية أقباط وإصابة آخرين، والعناية الالهية أنقذت الأنبا كيرلس من مُحاولة اغتيال

تحقيق/ شريف رمزى المُحامى

تحولت آجواء الفرح بميلاد السيد المسيح إلى "مآتم"، بعد المجزرة التى شهدتها إبراشية نجع حمادى الليلة عَقِب انتهاء القُداس الإلهى وخروج المُصلين من الكنيسة..

تم إطلاق النار بشكل عشوائى من رَشاش آلى موَجه من داخل سيار (فيات - خضراء اللون)، مما أسفر عن استشهاد ثمانية أقباط وإصابة آخرين، وجميعهم ممن حَضروا قُداس عيد الميلاد بالكنيسة..

وصَرح نيافة الحَبر الجليل الأنبا كيرلس -أُسقف نجع حمادى- للأقباط الأحرار، أن مُحاولة فاشلة تمت بقصد اغتياله أثناء مروره بسيارته بميدان بنك مصر نهاية شارع بور سعيد، بعد اتمام طقوس القُداس الالهى بالكنيسة والتى تقع بشارع النيل -على مسافة قريبة من الميدان- حيث تدخل أحد الأشخاص لتعطيله فيما اقتربت سيارة مشبوهة لاتمام المُخطط الارهابى لاغتياله، ولكن العناية الإلهية تدخلت فى الوقت المُناسب، وأمكن لسيارة نيافته تجاوزها بسرعة..

واعتبر نيافته أن تلك المُحاولة كانت بقصد التخلص منه بعد موقفه الثابت بشأن حقوق ضحايا الاعتداءات على الأقباط فى مناطق فرشوط وأبو شوشة والعركى والشقيفى، التابعة لإبراشية نجع حمادى، والتى لعِبت الجهات الأمنية فيها دوراً مُتخازلاً فى ظل حَرق ونهب مُمتلكات المواطنين الأقباط، وكَللت تلك الجِهات دورها المُخزى بتهجيرها لعشرات الأُسر القبطية من بيوتهم وقُراهم..

واتهم نيافة الأنبا كيرلس أجهزة الأمن بالتخازُل فى تعاملها مع الأحداث ما ادى إلى وقوع المَجزرة، وآضاف: "لم يتدخل رجُل أمن واحد للدفاع للحيلولة دون سقوط الضحايا"!!..

مصادر قريبة من مَسرح الأحداث أوضحت -للأقباط الأحرار- أن من بين الضحايا كُلاً من: أبانوب كمال (19 سنة - طالب بكُلية الآداب بجامعة قِنا)، بولا عاطف، أيمن زكريا، بيشوى فريد، رفيق رفعت،..

الأقباط الأحرار فى قلب الأحداث لموافاتكم بالتفاصيل..

صَلوا من أجل أهلنا الأقباط فى نجع حمادى

استمع لحديث نيافة الحَبر الجليل الأنبا كيرلس -أُسقف نجع حمادى- للأقباط الأحرار، عَقِب الأحداث مُباشرة





الثلاثاء، 5 يناير، 2010

"وائل الإبراشى" مُقدِم برنامج "الفبركة" (الحقيقة سابقاً)، يَعتزل مِهنة الصحافة ويَمتهن "التدليس"!!

بقلم/ شريف رمزى المُحامى

"وائل الإبراشى".. عرفناه كصحفى وإعلامى من خلال تقلُده لمنصب رئيس تحرير جريدة صوت الأمة (سيئة السُمعة)، وكمُقدِم لبرنامج "الحقيقة" على قناة دريم الفضائية المملوكة لرجل الأعمال أحمد بهجت، والذى لم يُقدم فيه يوماً حقيقة "عارية" تسمو فوق الشُبهات...

إنما هى أنصاف حقائق، يتلاعب بها ذات اليمين وذات اليسار ليُدغدغ مشاعر البُسطاء تارة، ويُثير حفيظة المُتعصبين (أمثاله) تارة أخرى، مُتقمصاً دور البطل المِغوار الذى يفتح الأبواب المُغلقة ويَخوض فى المساحات الشائكة ليَكشف الحقيقة..!!

وفيما هو يروج للأكاذيب ويبُث سمومه عبر كتاباته وبرامجه.. إنكشفت "الحقيقة".. وظهرت جَلية واضحة..

ومفادها، أننا لسنا أمام صحفى نزيه يحترم شَرف مِهنته أو يُراعى ضميره فيها، ولكننا أمام "مُدلس" من الدرجة الأولى، يتلاعب بقُراءه ومُشاهديه وينفث فى عقولهم بالأكاذيب التى تتناسب مع شخصيته وثقافته وقناعاته وموروثه الفِكرى والاجتماعى، فذلك الكَم الهائل من الأكاذيب والافتراءات والادعاءات لا يُمكن وبأى حال أن تكون بنت ليلة وضُحاها..

تلك العَقلية الفَذة لصَحفى ذَكى وطموح حينما تنتهج الكذب، ويُصبح الزيف والبُهتان هو عنوانها والسِمة الأساسية لها، فلابُد وأن تكون قد تأسست على ذات المنهج "المسموم"، والفكر "الخبيث"، والثقافة "الرخيصة" التى تُحلِل الكَذب وتتخذ منه ركيزة أساسية "للبقاء"..

والرجل مشكوراً لم يُصعِب علينا مسألة اكتشافنا لحقيقته.. فهو واضح فى "خُبثه".. صريح فى "مَكرِه".. سريعاً ما يكشف بنفسه نواياه "الكامنة"... ولا أجد فى ذلك تناقضاً (فالكلام هُنا عن الإبراشى، وكُلنا الأن يَعرف من هو)..

نُشاهِد برنامجه -أو نتذكره- فنتذكر كل الألاعيب الشيطانية والخِدع الجُهنمية التى يَستخدمها ليُقنِع مُشاهديه بفكرةٍ ما، أو يُسرِب إليهم شعوراً مُعيناً، بعدها لا تستبعد أن تُحرَق قُرى بأكملها، أو يُترَك الأبرياء فيها فريسة لبطش الهَمج والغوغاء.. ولَعل عار الشورانية لن يُمحى من جبينه ما بقى حياً، ولا أظنه يُفارقه أمام العَلى فى يوم الدينونة العظيم..

كما لم يَعُد خافياً على أى مُتابع كَم "الفبركة" و"المَنتجة" التى يَستخدم فيها "مقص" لا يَعرف الرحمة أو يُراعى شرف للمهنة، أذهل كل من استضافهم الخاصة قبل العامة..

آما وأن تُشاهد حلقته عن ظهورات القديسة العذراء بالوراق -أو بالأحرى مؤامرته لإفساد الآثر العظيم الذى خلفته تلك الظهورات فى نفوس المسيحيين والمُسلمين- والتى استضاف فيها القِس يُسطس كاهن كنيسة العذراء بالوراق، وعلى الجانب الآخر أحد المُُنشقين عن الكنيسة -والذى اشتهر بهجومه السافر على العقيدة عَبر الفضائيات وفى المواقع الإسلامية المُتطرفة- فإنك -عزيزى القارىء- لن تحتاج لجُهد حتى تكتشف الاستراتيجية الجُهنمية التى ينتهجها هذا "الإبراشى" وبرنامجه "الموجَه" لمُقاومة "الحق الإلهى" المُعلن فى كتابنا المُقدس وإيمان كنيستنا وسلوكها وسط هذا العالم الشرير، وجاءت الظهورات الروحية للقديسة العذراء لتُضىء سماء القاهرة، وتضىء معها ظُلمة "الزيف والبُهتان"..

وعِندها وجَد "الإبراشى" وكل من هُم على شاكلته من دُعاة الكَذِب ومُروجى الادعاءات أنفسهم فى مأزِق حرِج، فاستجمعوا كل طاقتهم فى الكذب والتضليل لمُقاومة الحَدث الذى عاينه الآلاف من الناس وسجلته آلات التصوير، وشنوا حرباَ ضَروس ضِد الحقيقة مُستخدمين كل أسلحة الكذب والتلفيق والخِداع "البصرى" المفضوح، كمحاولة يائسة فى صِراعهم "من أجل البقاء"..

وإليكم الدليل والبُرهان..

فى خِضم الأكاذيب والافتراءات التى حاول الصَحفى "المُدلِس" أن يُروج لها من خلال استغلاله لسقطات ضيفه "المُنشق عن كنيسته"، والرغبة المحمومة لهذا الأخير فى تشويه صورة الإيمان المُستقيم للكنيسة القبطية، قام الصحفى "المُدلِس" بعرض مشهد لظهور العذراء بالوراق، لكن على طريقته، أملاً فى خِداع مُشاهديه، ظناً منه أن أحداً ما لن يَفطن لخدعته!!

الصحفى "المُدلِس" استخدم تقنية مُعينة فى المونتاج تُعرف بـ " reverse stream "، وقام بعرض مشهد الظهور "بالعكس" بحيث تظهر نقطة تراجع الضوء -وهو امر طبيعى وله تفسيره العلمى الذى عرضناه سابقاً -هُنـــــــــــــــــــــا- فى نهاية مشهد الظهور وكأنها نقطة انطلاق الضوء ليُُصبح مشهد الظهور تالياَ لها فيبدوا الأمر وكأنه مُصطنعاً، ولإحكام خدعته قام بفصل الصوت الأصلى المُصاحب للمَشهد وتركيب موسيقى صاخبة!، مع الإشارة إلى "كنيسة مسرة" كمكان للتجلى وليس الوراق!! وهو دليل آخر على جهله بالحقائق والتفافه عليها..


الترتيب الحقيقى للمشهد كالتالى:

1- مشهد التجلى

2- تراجع الضوء تدريجياً إلى أن يختفى مشهد التجلى عند نقطة ضوء يُمكن ملاحظتها التفسير العلمى لها

3- ظلام كُلى فى مُحيط قِباب الكنيسة


التريب الذى عرضه الصحفى "المُدلِس" بعد "فَبركته":

1- ظلام كُلى فى مُحيط قِباب الكنيسة

2- يزوغ نقطة ضوء تتوهج حتى الوصول لمشهد التجلى

3- مشهد التجلى

وإليكم "مَشهد التجلى" كما عرضه الصحفى "المُدلِس" فى برنامجه، وهو يكفى كدليل إدانة صَريح لمُحاكمته إن لم يكُن أمام القضاء فأمام الرأى العام.. هُنــــــــــــــــــــــــــا




الاثنين، 4 يناير، 2010

غياب "القِس/ أغسطينوس موريس" -كاهن كنيسة الملاك بحى مُصطفى كامل بالإسكندرية- لأسباب غير مَعلومة، والكنيسة تَطلب الصلاة لأجله


مُتابعة/ شريف رمزى المُحامى

كنيسة الملاك ميخائيل -بحى مصطفى كامل بالإسكندرية- تُخيم عليها أجواء من الحُزن والترقُب بعد "تَغيُب" أحد كهنتها لمُدة قاربت على الأسبوعين دون أسباب واضحة..

القس/ أغسطينوس موريس حليم

تاريخ الرسامة : 11 مارس 2000
تاريخ الميلاد : 26 يونيو 1964
الإسم قبل الرسامة : عماد موريس حليم
محل الميلاد : دمنهور
المؤهل : ليسانس حقوق
الرسامة بيد : قداسة البابا شنودة الثالث

القس/ أرسانيوس جرجس -كاهن بنفس الكنيسة- صَرح للأقباط الأحرار أن أخر لِقاء جمع الأباء الكهنة بالكنيسة بحضور القِس/ أغسطينوس موريس، كان بتاريخ الجمعة 25 ديسمبر 2009، وفى اللقاء آلمح القِس أوغسطينوس إلى وجود مُشكِلة مُعينة لَم يُفصِح عنها، وطلب صلوات الآباء الكهنة..

من جانبه اعتبر القِس كيرلس داود -الكاهن بالكنيسة- أنه لا يُمكن لأحد التكَهُن بمكان تواجد "أبونا أغسطينوس"، مؤكداً على ضرورة الصلاة فى هذه المَرحلة حتى تتضح الأمور، ويَطمئن الجميع أن "أبونا" بخير وفى آمان..


السبت، 2 يناير، 2010

نيافة الأنبا أغابيوس للأقباط الأحرار: إلغاء الاحتفالات بالعام الجديد بالكنائس فى دير مواس، وشعور بالمرارة يجتاح المَسيحيين بعد الحُكم بحبس كاهنين ..

تحقيق/ شريف رمزى المُحامى

خيمت أجواء من الحُزن والمرارة على كافة أرجاء إبراشية دِلجا ودير مواس مع بداية العام الجديد، ولم تشهد الكنائس احتفالاتها المُعتادة بهذه المُناسبة، كإعلان لحالة من الاستياء العام لدى الكنيسة وجموع الأقباط بعد صدور قرار محكمة جُنح مُستأنف مَلوى بتأييد الحُكم الصادر من محكمة أول درجة (والذى يَرجع لإبريل 2007) بحبس سبعة من الأقباط من بينهم أثنين من الآباء الكهنة ، وهم "القِس/ مكسيموس طلعت - كاهن كنيسة السيدة العذراء بدير مواس" و"القِس/ بولا نصيف - كاهن كنيسة الشهيد مارجرجس بدير مواس"، على خلفية نِزاع بشان عَقار قامت مُطرانية دير مواس بشراءه من عائلة "أولاد سِليم"

وهو مُلاصق لأرض مِلك المُطرانية (تبلغ مساحتها 3/4 -ثلاثة أرباع- فدان) من الناحية الغربية، واستوفت المُطرانية جميع الاجراءات القانونية للتَعاقُد، ولكنها فوجئت بالتَعدى من جانب أفراد من عائلة "أولاد شاكر" وادعاءهم الحق فى تَملُك العقار بزريعة "الحق فى الشُفعة" كونهم أبناء عمومة لعائلة "أولاد سِليم" ويمتلكون عقاراً أخر مُلاصقاً له!!، مما حدا بالمُطرانية إلى الحصول على قرار تمكين من الجهات المسئولة لإثبات حقها فى العقار المملوك لها بعقود قانونية..

dir_mawas001وبدأت سِلسلة من التعديات من جانب "أولاد شاكر" استعانوا فيها بـ"مُسلمين" لفَرض وجودهم بالعقار بالقوة والبلطجة، واستخدموا أسلحة بيضاء، وتم الاعتداء على الأباء الكهنة ومُحامو الكنيسة وعدد من الأقباط، فى ظل تخاذل أمنى واضح ومُخزى، ما آثار غَضب الأقباط وقتها، وجاء حُكم أول درجة بحبس الكاهنين وخمسة من الأقباط استناداً إلى ادعاء واهٍ بدون أى سَند قانونى من جانب "المُعتدين" ليُكلل حالة الغضب فى نفوس الأقباط بمشاعر المرارة لِما اعتبروه "تعسُف" واضح ومُتعمد من جانب المحكمة..

طَعن المَشكو فى حقهم على الحُكم أمام محكمة جُنح مُستأنف مَلوى التى أيدت حُكم أول درجة بحبس الأقباط السبعة (ومن بينهم الأباء الكهنة) لمُدة أسبوع وبغرامة 200 جنيه!!، إلى جانب أحكام مُماثلة بحق أفراد من عائلة "أولاد شاكر"، كانت العقوبة الأشَد فيها شهراً واحدً فقط لمُتهم بحرق سيارة نِصف نقل مِلك المُطرانية!!

anba_agabios01وفى حديث خاص -للأقباط الأحرار- أعرب نيافة الحَبر الجليل الأنبا أغابيوس -أسقف إبراشية دِلجا ودير مواس- عن أسفه الشديد لصدور أحكام بالحبس ضِد أصحاب الحق، ومُساواة المُعتدي بالمُعتَدىَ عليه..

وكان نيافته قد أعطى تعليمات بمنع الاحتفالات داخل الكنائس فى كل إبراشية دِلجا ودير مواس بمُناسبة العام الجديد، مُعتبراً أنه من غير المَعقول أن تُقيم الكنيسة احتفالاً بينما أولادها يواجهون عقوبة الحبس "ظُلماً"..

وتضامنت كنائس تَتبع طوائف أخرى بدير مواس ودِلجا مع قرار منع الاحتفالات -كما صَرح بذلك نيافة الأنبا أغابيوس- وهو الأمر الذى تكرر أيضاً -والحديث لنيافته- فى إبراشية مَلوى، التى أعلن أُسقفها "نيافة الحَبر الجَليل الأنبا ديمتريوس" تضامن شعبه مع أقباط دِلجا ودير مواس بإلغاءه مظاهر الاحتفال داخل الكنائس واقتصارها على الصلاة فقط، حتى أنه أمر بعدم استخدام الناقوس مع الألحان التى تُتلى اثناء الصلاة..

وصَرح نيافة الأنبا أغابيوس أن الأباء الكهنة المطلوبين لتنفيذ الحُكم بالحَبس، أعلنوا استعدادهم التام لتقديم أنفسهُم طواعية مُعتبرين أن ما يلاقونه نتيجة للظُلم وتَعسُف القضاء ضِدهم هو بمثابة "إكليل فَخر لَهم"..

كما صَرح نيافته بأن الاحتفاء بعيد الميلاد المجيد سيقتصر على "الصلاة" دون أى مَظاهر احتفالية، وعن استقبال المسئولين الحكوميين بالمُحافظة عَلق نيافته بأن أخلاقيات الكنيسة تمنعها من التعامل بعدم احترام مع أى شخص يتقدم لتهنئتنا بميلاد السيد المسيح، ولا يُمكن أن تُغلِق أبوابها فى وجه أى مسئول.